شركه أبناء محمد ابراهيم الجنوبى للحراسات المدنيه الخاصه



News

Home / Contact

المدير العام لشركة الجنوبي للحراسات الأمنية . أ / تركي الجنوبي لمجلة الندوة
مريم الشعلاننشر في الندوة يوم 17 - 08 - 2009
الشركات والمؤسسات للحراسات الأمنية المدنية الخاصة تمارس نشاطاتها منذ أكثر من ثلاثين عاماً ، وتقدم الخدمة الأمنية البشرية للوزارات والمؤسسات الحكومية والقطاع الخاص ، للشركات والمنشآت والمباني السكنية والأسواق والبنوك وغيرها مقابل أجر من خلال التعاقد المباشر. وهذه الشركات والمؤسسات الأمنية مرخص لها من قبل وزارة الداخلية وتنقسم تلك الشركات والمؤسسات الى ثلاث فئات ، فئة أولى وثانية وثالثة.وحدد لكل فئة توظيف حراس أمن على النحو التالي: الفئة الأولى مصرح لها بتوظيف (1000) رجل أمن والفئة الثانية مصرح لها ب ( 700 ) رجل أمن والفئة الثالثة ب (400) رجل أمن.
وهذه الشركات والمؤسسات الأمنية حسب نظام الحراسة المدنية الخاصة الصادر بالمرسوم الملكي الكريم رقم ( م/24) وتاريخ 8/7/1426ه يملكها سعوديون وجميع حراس الأمن والموظفين سعوديون 100 % ، وتشرف على أعمال الشركات والمؤسسات الأمنية وزارة الداخلية ممثلة بمديرية الأمن العام. وتخضع لنظام العمل والعمال والتأمينات الاجتماعية .
كان في السابق الاقبال على وظائف حراس الأمن قليلاً لكنه في الآونة الأخيرة أصبح الاقبال على تلك الوظائف بالشركات والمؤسسات ذكوراً واناثاً في تصاعد مستمر ، شيء طبيعي ان تقدم هذه الشركات والمؤسسات الأمنية خدمة أمنية للمواطن والوطن في آن واحد. والمواطن هو رجل الأمن للوطن سواءاً في القطاع الحكومي أو الخاص.
ولا يجوز نظاماً لأي جهة بوضع الحراسة الأمنية على منشآتها الا بتوقيع عقد مع الشركات والمؤسسات الأمنية المرخص لها.
أيضاً تقدم الشركات والمؤسسات الأمنية التي تريد تراخيص ضماناً بنكياً وفقاً للتصنيف والضوابط ، وتراخيص الشركات والمؤسسات الأمنية مدتها خمس سنوات تصدر من وزارة الداخلية.
وآخر احصائية لعدد الشركات والمؤسسات الأمنية التي صدرت لها تراخيص من وزارة الداخلية بلغت حوالي " 204 " تراخيص وتزاول أعمالها في مناطق ومحافظات المملكة وتستقطب حراس أمن سعوديين وسعوديات ما يقارب حوالي 370000 حارس أمن وحارسة.
ولأهمية الدور الحيوي الذي تقوم به الشركات والمؤسسات الأمنية سواءاً من الناحية الأمنية أو الاجتماعية أو الاقتصادية. التقت (الندوة) مع مدير عام شركة الجنوبي للحراسات الأمنية الأستاذ / تركي بن محمد بن ابراهيم الجنوبي الذي تحدث بكل صراحة وشفافية عن شئون ومهام الشركات والمؤسسات الأمنية، وشركة الجنوبي للحراسات الأمنية تعتبر من أوائل الشركات والمؤسسات الأمنية بالمملكة وتحمل ترخيص رقم ( 6 ).
(الندوة) تترككم مع الحوار الشامل مع
أ. تركي الجنوبي.
| الأستاذ تركي الجنوبي هل لنا أن نتعرف على شركة محمدالجنوبي للحراسات الأمنية المدنية الخاصة وماهي الخدمات التي تقدمونها :
|| تأسست شركة محمد بن ابراهيم الجنوبي وشريكه للحراسات الأمنية المدنية الخاصة بموجب القرار الوزاري رقم ( 6/ح/د ) في تاريخ 26/9/1415ه وهي احدى الشركات الوطنية التي تقدم خدمة الحراسات الأمنية المدنية الخاصة للمنشات التجارية والصناعية والسفارات والمنشآت الطبية والمنتجعات السياحية والفنادق ولمن يحتاج هذه الخدمة داخل المملكة العربية السعودية.
وقد اكتسبت الشركة خلال السنوات الماضية خبرة كبيرة في هذا المجال واستطاعت أن تقدم الخدمة بكل احتراف معتمدة بعدا لله على الثقة التي منحت لها من مقام وزارة الداخلية وعلى خبرة مؤسسها اللواء متقاعد محمد بن ابراهيم الجنوبي الذي تشرف بخدمة ولاة الأمر طوال فترة عملة بالحرس الملكي السعودي ويملك سجلاً رائعاً في هذا المجال متمثلا في الكثير من الدورات الأمنية والزيارات الرسمية حيث حصل على العديد من الأوسمة من ملوك ورؤساء الدول العربية والاسلامية والصديقة مما مكنه من وضع الأُسس السليمة لعمل أمني متميز وتمكن من استثمار هذه الخبرة لخدمة الوطن من خلال العمل في هذا المجال وخلال السنوات الماضية تمكنت الشركة من التدرج في تقديم الخدمة بناء على استراتيجية خاصة لتطوير العمل حتى حصلت على تصريح من مقام وزارة الداخلية لتصنيف الخدمة من الفئة الأولى لعدد يقارب (1000) حارس امن ودعمتهم بأسطول كبير من السيارات المجهزة والمعدات المتطورة وأصبحت الشركة في وقتنا الحاضر تقدم الخدمة في جميع مناطق المملكة وتعتبر شركة الجنوبي من أعرق الشركات في هذا المجال ولم يقتصر دورها على الخدمة الأمنية المدنية الخاصة فقط ولكنها تجاوزت ذلك بتقديم خدمات اجتماعية والمشاركة في المناسبات العامة التي تسهم في تأهيل الشباب السعودي للعمل في شتى المجالات ورعت الكثير من المناسبات ذات الأبعاد الوطنية والاجتماعية.
| الأستاذ تركي في مقدمة اللقاء أشرتم الى أنكم تقدمون خدمة أمنية مدنية خاصة ونود أن نعرف منكم ماهو الفرق بين الخدمة الأمنية المدنية الخاصة والخدمة الأمنية العامة :
|| في البداية أود أن أوضح أن العمل الأمني بمفهومة الشامل هو أمن الوطن ومن يقيم على أرضة بأي صفة نظامية كانت والمحافظة على مكتسباته ومقدراته وفق ماتضعة الدولة من أنظمة وتشريعات وبناء على ماجاء في الشريعة الاسلامية السمحة والسمع والطاعة لولي الأمر.
أما الأمن العام فهو : القيام بمهمة حفظ النظام وتأمين الأرواح والممتلكات ووضع الخطط الوقائية اللازمة للحد من الحوادث والجرائم قبل وقوعها وتنفيذها بناء على تعليمات الدولة.
والأمن الخاص هو أمن المواطنين والمقيمين وأموالهم وممتلكاتهم داخل المنشأة وفي حدود المسؤولية المدنية الخاصة لكل جهة.
ومن هذا المنطلق حرصت وزارة الداخلية على أن يشارك القطاع الخاص في الأمن من خلال السماح للمنشات التجارية والصناعية والأهلية والخاصة في حفظ أمنها وممتلكاتها تحت اشراف الوزارة من خلال خدمة الحراسات الأمنية المدنية الخاصة وهي أساس العمل الأمني المدني الخاص.
| فهمنا منكم ان للأمن المدني مفهوماً واسعاً هي الجهة التي تشرف على الخدمات التي تقدمونها وما نوعية الخدمات التي يحتاجها القطاع الخاص.
|| تختلف احتياجات القطاع الخاص للخدمة الأمنية من حيث النوعية فهناك جهات تحتاج الى خدمة الحراسة الأمنية وحفظ النظام وأخري تحتاج الى خدمة المراقبة الأمنية وادارة غرف التحكم والسيطرة وهناك منشآت تحتاج الى خدمة الاشراف على أنظمة مكافحة الحريق وما يتبع ذلك من خدمات أخرى وهناك خدمات أخرى مثل نقل الأموال والمستندات والمجوهرات.
وقد عملت الوزارة على وضع التنظيمات اللازمة لهذه الخدمة من خلال ربط الترخيص والاشراف عليها بالادارة العامة للأمن العام ادارة الضبط الجنائي شعبة الحراسات التي وضعت أنظمة وضوابط لهذه الخدمة والحقيقة ان الوزارة تبذل جهوداً كبيرة لتذليل الصعوبات ويقوم المسوؤلون في شعبة الحراسات والدوريات والادارات المختلفة بالأمن العام بجهود جبارة في هذا المجال وممالا شك فيه أنهم يعتبرون أن للشركات دوراً كبيراً ونسعى جاهدين للتعاون معهم لتطوير خدماتنا بما يرقى الى تطلعات سمو سيدي صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسمو سيدي صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن عبدالعزيز نائب وزير الداخلية وسمو سيدي مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز.
| ماهي الجهود التي تبذلها شركتكم لتطوير هذه الخدمة.
|| نحن في شركة الجنوبي نبذل جهوداً كبيرة ولدينا استراتيجيتنا الخاصة في تطوير الخدمة بشكل عام وتحسين مستوى الأداء بما يحقق رغبات عملائنا وبما يتناسب مع الأنظمة والتعليمات.
وخلال السنوات الماضية قدمنا الكثير من المقترحات وساهمنا في تطوير الخدمة بشكل مباشر وشاركنا في العديد من الاجتماعات مع الغرفة التجارية ووزارة العمل ولازلنا نطمح في تقديم المزيد من خلال رؤيتنا الخاصة لهذا العمل الوطني الهام وعلى سبيل المثال بادرت الشركة بتقديم دراسة شاملة حول مشاركة العنصر النسائي في العملية الامنية وذلك عام 1419 وقمنا بتجربة هذه الخدمة تحت مشاركة قطاعات حكومية وأثبتت التجربة فاعليتها وهاهي الخدمة تقدم حاليا لدى العديد من القطاعات.
كذلك قدمنا العديد من المبادرات والاقتراحات خلال الاجتماعات التي عقدت في الغرف التجارية ومع وزارة العمل ونقوم حاليا بدراسة برنامج طموح لتشغيل مالا يقل عن 3000 حارس أمن خلال ثلاث سنوات ويعتبر مزيجاً بين احتياجات القطاع الخاص من الخدمات الأمنية في الفنادق والمنتجعات السياحية وبين برنامج التدريب العسكري المهني ونأمل أن تتعاون معنا جهات عديدة في تنفيده مثل صندوق الموارد البشرية ووزارة الداخلية بجميع قطاعاتها ووزارة العمل وهيئة السياحة والغرف التجارية.
وتأكد أننا حريصون على تقديم الكثير ولا يزال لدينا الكثير من البرامج الطموحة والهادفة لأننا نشعر بالمسؤولية الملقاة على عاتقنا تجاه هذا الوطن.
| ماهو نصيب برامج الخدمة الاجتماعية في شركتكم؟.
|| نحن في شركة محمد الجنوبي نحرص على أن نقوم بدور اجتماعي فاعل فقد قدمنا العديد من البرامج الاجتماعية وشاركنا في الكثير منها ولعل حصول الشركة على شهادات شكر وتقدير لمشاركتها في برنامج تشغيل الطلاب خلال فترة اجازات الصيف أحد هذه البرامج التي تتيح لأبناء المجتمع استشعار المسؤولية الاجتماعية من خلال المشاركة في العمل الأمني المدني.
كما أن رعايتنا للأنشطة الصيفية في عدة جهات حكومية وخاصة هو أحد برامجنا وكذلك رعاية بعض برامج تحفيظ القرآن الكريم لدى بعض الجمعيات الخيرية من ضمن برامجنا وسبق لنا أن قدمنا رعاية لبرامج ثقافية كثيرة من أهمها ملتقى الشعر وانجازات الملك الذي تم تنفيده بمناسبة ذكرى البيعة لسيدي خادم الحرمين الشريفين ونحن الآن نستعد لرعاية برنامج ثقافي ضخم بمناسبة شفاء سيدي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز وعودته الى ارض الوطن سليما معافى باذن الله.
| ماهي المعوقات التي تواجهكم لتطوير العمل؟.
|| من أبرز المعوقات التي تواجهنا هي وعي المجتمع عموما ورجال الأعمال خصوصا بأهمية العمل الأمني المدني ودور حراس الأمن في المحافظة على الأرواح والممتلكات وتأخر صرف المستحقات لدى مختلف الجهات هذا بالاضافة الى المنافسة الشديدة بين الشركات وعدم وجود ميثاق عمل بين الشركات يقلل من فرص تطوير الخدمة الأمنية ويؤثر على العمل الأمني بشكل عام ومن هدا المنطلق أدعو جميع الشركات والمؤسسات الأمنية الى التوقيع على ميثاق عمل فيما بينها ووضع برامج لتطوير مستوى الخدمة والارتقاء بها وأنأ على يقين تام بأن جميع مقدمي الخدمات الأمنية يتطلعون الى مثل هذه الاتفاقيات التي تعود بالنفع على الجميع.
| تتحدثون عن حماية مصالح الشركات فماذا عن حماية مصالح حراس الأمن. ؟
|| حارس الأمن العنصر الأهم في العملية الأمنية ونحرص على حقوقه ومصالحه وليس من المعقول ان يتم تجاهله ولكن اذا مأتم الاتفاق بين مقدمي الخدمة على الالتزام بميثاق الشرف فإن العاملين والموظفين في هدا القطاع سوف يكون لهم النصيب الأكبر وسيعود هدا الميثاق بالنفع على الجميع شركات وحراس ، هذا من جانب أما في الجانب الآخر فان النظرة للعلاقة بين الحراس والشركات الأمنية يجب ان تكون عبر منظار عامل وصاحب عمل وفي هدا الاطار هناك أنظمة وضوابط منظمة لذلك ويجب على جميع الشركات أن تلتزم بحقوق الحراس وعلى الحارس ان يقوم بواجباته ومسؤولياته تجاه الشركة ولا يمكن ان يبخس حق احد في ظل حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني.
أما إذا كنت تتحدث عن مستوى الأجور فإنني أود أن أشير بكل تقدير باهتمام سمو سيدي وزير الداخلية وسمو نائبه وبالجهود التي يبدلها سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدا لعزيز في سبيل المحافظة على مستوى الخدمة ورفع أجور الحراس بما يتناسب مع الخدمات التي يقدمونها.
ولا ننسى هنا أن المنافسة الشديدة بين الشركات ورغبة المنشآت في الحصول على خدمة بأقل سعر بغض النظر عن جودة الخدمة وكفاءة مقدمها قد تسبب ذلك في التأثير على الرواتب ثم أن الحارس يرتكب خطأ في حق نفسه وزملائه بقبوله العمل براتب أقل من المحدد في تعميم وزارة الداخلية ونحن في شركة الجنوبي نبذل جهوداً جبارة لضمان استقرار حراس الأمن ولدينا لائحة ونظام معتمد من وزارة العمل ونقوم بتامين الرعاية الطبية للحراس ويخضع العاملون لدينا لنظام التأمينات الاجتماعية وبالاضافة الى سلم رواتب جيد ومع توفر هذه الضمانات تجد لدينا حراس امن تجاوزت مدة خدمتهم الخمسة عشر عاماً وفي المقابل تجد لدينا حراس لايمكن لهم الاستمرار في العمل أكثر من أسبوع لان العمل بالنسبة لهم هو مرحلة مؤقتة لحين الحصول على فرصة عمل حكومية.
ومن خلال صحيفتكم الموقرة أدعو الى تنظيم جائزة سنوية يصاحبها حملة توعية للتعريف بأهمية حارس الأمن وذلك بمناسبة يوم الشرطة العربي وذلك لتكريم حراس الأمن ومنحهم جوائز ومكافآت سنوية تمنح لهم وفق معايير محددة مبنية على الانجازات الأمنية التي يقدمها رجل الأمن وسوف تسهم هذه الجائزة في بث روح الحماسة والمنافسة لدى الحراس لتقديم الأفضل.
واقترح أيضا وضع جائزة أخرى للشركات الأمنية تمنح سنويا بناءاً على معايير محددة لعل من أهمها برامج تأهيل وتوظيف الشباب.
| ماهي الوسائل التي يمكن من خلالها أن تصبح مهنة الحراسات الأمنية هدفاً للشباب للانخراط بها.
|| الحراسات الأمنية مهنة شاقة ومتعبة وتحتاج الى شباب أقوياء لديهم الرغبة الجادة في خدمة وطنهم والوسائل متعددة لاستقطابهم للعمل في هذه المهنة وقد طرحت في سياق الحديث بعضاً منها ولكنني أرى أن أولى الخطوات يجب أن تتمثل في توفر المعلومات الصحيحة والأرقام والتي يمكن من خلالها اجراء دراسات ووضع برامج قوية وجذابة تغري أبناء الوطن على الانخراط في هذه المهنة ومن أُولى تلك الخطوات عقد مؤتمر وطني بمشاركة جميع القطاعات من أجل تشخيص المشكلات وتحديد الأهداف ووضع الوسائل والآليات التي يمكن من خلالها تنفيذ استراتيجية وطنية لتوظيف حراس الأمن بما يتفق مع ماهو مطروح حاليا من برامج لاسيما استراتيجية التوظيف الأخيرة التي أقرها مجلس الوزراء.
وتأكد أن قطاع الأمن المدني فيه من الفرص الكثير ويمكن أن يستوعب آلاف من الشباب الباحثين عن عمل ولابد أن نكون في مستوى التحديات الحالية والمقبلة فتأمين فرص العمل الشريف للشباب سوف يضمن لهم الاستقرار ويتيح لهم الفرصة للمشاركة في بناء الوطن والمحافظة على أمنه ويشعرهم بالمسِئولية تجاه المجتمع كما أن تدريب الحراس وضمان حقوقهم والمحافظة على مستوي الرواتب وتقديم الحوافز من الوسائل الجذابة التي سوف تغري الشباب بالعمل في الحراسات الأمنية.
| كيف ترون فرصة الاستثمار في هدا المجال حاليا ومستقبلا؟.
|| الحراسات الأمنية جزء من قطاع الخدمات وقد تجاوز عدد العاملين فيها 204 شركات ومؤسسات توفر مايزيد عن 370000 وظيفة بناء على التراخيص الموجودة ولا يزال هناك فرص كثيرة متاحة ولكننا نرى أن الاستثمار في هذا المجال يحتاج الى دراسات مستفيضة وتعاون من جميع الجهات ليعود بالنفع على الوطن والمواطن والمستثمرين ولا ننسى أننا نتعامل مع قطاع هام وحيوي ولدلك يجب أن توضع الحلول المناسبة للمشكلات التي تواجه الشركات الأمنية ونحن على ثقة تامة بالجهود التي يبذلها المسؤولون في الأمن العام لتطوير هدا القطاع.
| لماذا لم تستفد الشركات والمؤسسات الأمنية من دعم صندوق الموارد البشرية علماً أن الشركات والمؤسسات التجارية تستفيد من ذلك الدعم.
|| صراحة هناك صعوبات في أنظمة صندوق الموارد البشرية فيما يخص الشركات والمؤسسات الأمنية ، ويستفيد من دعم الموارد البشرية الشركات والمؤسسات التجارية خاصة ذات النشاط بالتشغيل والصيانة.
| هل سبق لشركة الجنوبي للحراسات ان قامت بمساهمات فعالة لقطاع التعليم؟.
|| نعم سبق أن تم اعداد نشرات توعوية عن الأمن والسلامة والاسعافات الأولية بالمدارس للبنين والبنات على مراحل مختلفة وتم توزيعها من قبل المسئولين عن ادارات مدارس البنين والبنات بمناطق المملكة.
| ما هي نوعية العملاء التي تتعاقد معهم الشركات والمؤسسات الأمنية؟.
|| هي نوعان عملاء يطالبون بخدمة عالية الجودة مقابل مبلغ مادي جيد وهناك عملاء يطالب بأقل الأسعار بغض النظر عن خدمة الجودة.
| ما هي الصعوبات التي تلاقونها من عملائكم.
|| ليس جميعاً نلاقي صعوبات من البعض حيث يتأخرون بدفع المستحقات الشهرية للشركة ، مما يسبب ارباكاً لايرادات الشركة ، لأننا ملتزمون بدفع رواتب شهرية لحراس الأمن والموظفين.
| هل توجد جمعية أو رابطة للشركات والمؤسسات الأمنية.
|| يوجد لجنة فرعية للشركات والمؤسسات الأمنية بالغرفة التجارية الصناعية وأنا أحد أعضائها.
| لم نسمع عن نشاطاتها شيئاً.
|| إن شاء الله تسمعون الكثير عن نشاطاتها مستقبلاً.
| التقيت بعدد من الموظفات وحارسات الأمن النسائية بالشركة والملاحظ ان القسم عدده قليل بينما حارسات الأمن عددهن كثير في عدد من الجامعات والمنشآت الأخرى.
|| هذا صحيح هن بقسم مستقل تماماً ولهن مشرفة عامة ومساعدتان وكاتبتان ومحاسبة ومستخدمة. لكن مع بداية العام الميلادي القادم باذن الله سيتم انشاء ادارة مستقلة نسائية ترأسها وتديرها الأستاذة منى الجنوبي التي تشرف حالياً على القسم النسائي وسيتم دعمها بعدد كبير من الموظفات والمستلزمات الأخرى ، ويأتي ذلك ضمن الخطة القادمة لشركة الجنوبي وسيكونن في مكان منعزل وآمن ، لأن ديننا وعاداتنا تستوجب ذلك.
| هل هناك اقبال من حارسات الأمن للعمل بالشركات والمؤسسات الأمنية؟.
|| نعم هناك اقبال ولديهن مؤهلات علمية و85 % هن من حملة شهادات البكالوريوس والثانوية العامة.
| هل يتم تأهيل حراس الأمن لديكم قبل البدء بأعمالهم؟.
|| نعم لدينا مركز تدريب وقاعة محاضرات ، ويتم تدريبهم وتثقيفهم بالحس الأمني والعلاقات العامة ، والتعامل مع الجمهور والتدريب على الاسعافات الأولية. وأجهزة الانذار والمراقبة الأمنية.
| كيف يتم اختيار الكوادر القيادية بالشركة لديكم.
|| الحمد لله شركة الجنوبي لديها قيادات لهم خبرة طويلة في قطاع الأمن الحكومي والقطاع الأمني الخاص وبالمناسبة شركة الجنوبي ، لها أربعة مكاتب اقليمية بمناطق المملكة بالاضافة الى الادارة العامة ومقرها الرياض وعدد كبير من الفروع بمناطق ومحافظات المملكة.
| اذا خيرتم بعمل حكومي هل تتركون شركة الجنوبي؟.
|| نحن جميعاً تحت خدمة الدين والمليك والوطن في أي موقع ومكان وزمان.
نص الأمر الملكي الخاص بنظام الحراسة الأمنية المدنية الخاصة
الرقم : م/24 التاريخ : 8/7/1426ه